القائمة الرئيسية

الصفحات

كيفية إنشاء مدونة ناجحة

كيفية إنشاء مدونة ناجحة
إن فكرة إنشاء مدونة بهدف الربح منها هو أمر في غاية الروعة، وخصوصاً للطلبة الجامعيين الذين يرغبون بمشاركة معلوماتهم للآخرين وتحقيق أقصى حد من الإعلانات والأرباح، في هذه المقالة نتعرف على كيفية إنشاء مدونة ناجحة وأبرز النصائح اللازمة للمدونين المبتدئين.

المحتوى المتخصص في مجال معين

من الأمور الجيدة جداً أن تتخصص في المحتوى، لأسباب عديدة وكثيرة من بينها رفع سعر أرباح جوجل أدسنس نظراً للتركيز على تصنيف معين أرباحه مرتفعة، التكنولوجيا مثلاً والألعاب أو منتجات العناية بالبشرة وغير ذلك.

لا أريد جعل هذا إجبارياً بالنسبة لك، يمكنك إنشاء مدونة عامة تضم الكثير من الأخبار ولكن لابد من الأخذ بعين الاعتبار أن التخصص سيساعدك على الانتشار سريعاً، على الأقل تخصص في بداية الوقت ثم يمكنك الاتجاه نحو النشر العام لاحقاً.

في حال الرغبة بإنشاء مدونة تضم أقسام متعددة ومتباعدة عن بعضها مثل المرأة والرياضة والفن والمشاهير وأخبار السياسة والاقتصاد.. الخ، فمن المستحسن التعامل مع ووردبريس لأنه يمنحك قدرة أكبر على التحكم، ولكن لا بأس من التعامل مع بلوجر في حال كنت تركز على مدونة صغيرة ومحدودة المنشورات مثل مدونة تقنية، اجتماعية، أدبية.. الخ.

عدم نسخ المقالات من مواقع أخرى

حذار من نسخ المحتوى وإعادة نشره مجدداً، جوجل صارت تمتلك خوارزميات قادرة على كشف التزييف ومعرفة إن كان النص منقولاً بشكل حرفي أم لا، بما في ذلك إعادة الصياغة.

في حال كان محتواك مشابهاً لمحتوى الآخرين فلا بد من إعادة الصياغة بشكل كبير جداً ونسف النص تماماً وإعادة البناء، هذا قد يساعدك ويحمي مدونتك من الحظر ومن التكرار ويجعلها تظهر في نتائج محركات البحث الأولى.

التقيد بقواعد SEO للظهور في محركات البحث

قبل البدء بكتابة أي مقالة احرص على أخذ دورة تدريبية أو مشاهدة فيديوهات عن كيفية الكتابة وفقاً لمحركات البحث، أعني قواعد SEO وهي مجموعة من القواعد التي تحكم النص وتجعله صديقاً لجوجل وغيره من محركات البحث.

إن إتقان مهارات السيو وتطبيقها في النصوص الكتابية يجعل تلك النصوص والمقالات تظهر في بداية النتائج، هدفك الأول والأخير هو الظهور في بداية النتائج وليس في الاعتماد الدائم على فيسبوك وتويتر.

عدم استخدام بدائل جوجل أدسنس

لا تستخدم أي إعلانات بديلة لجوجل أدسنس في مدونتك حالياً، لا يوجد أي منصة بديلة بمعنى حقيقي ومعظم المنصات تحتوي إعلانات القمار والمواقع الإباحية وغير ذلك، مما قد يؤدي إلى خسارة الزوار وفقدان احترامهم للمدونة.

في الوقت الراهن لا يوجد أي بديل لجوجل أدسنس وهو الوحيد المنفرد بالساحة، لاحظ معي أن جميع المواقع الكبيرة تستخدمه لوحده تقريباً ولا أحد يستخدم البدائل، قد يتغير هذا الوضع في المستقبل.

استخدم بلوجر في البداية

في بداية رحلتك مع التدوين استخدم بلوجر، يمكنك نقل المقالات لاحقاً إلى ووردبريس بمساعدة متخصص تقني، كي يحافظ على أرشفة مقالاتك ولا يجعلك تخسر ظهورها في محركات البحث، عند الانتقال لابد من الاستعانة بشخص محترف.

إن كان عدد الزوار قليلاً في البداية فلا بأس من استخدام ووردبريس باستضافة مشتركة بسعر 2.5 يورو شهرياً، لكن إذا كان عدد الزوار كبيراً جداً أو كانت لديك صفحة فيسبوك كبيرة وترغب بنشر المقالات فيها والحصول على آلاف الزائرين فعندها لن تفيدك الاستضافات الرخيصة وستجد نفسك مجبراً على شراء استضافة قد يصل سعرها إلى 50 يورو في الشهر الواحد.

في هذه الحالة يمكنك اللجوء إلى بلوجر لفترة سنة أو سنتين لتحقيق الكثير من الإعلانات ورأسمال جيد ثم نقل المقالات إلى ووردبريس باستضافة كبيرة، لأن الاستضافات الصغيرة في ووردبريس ستؤدي إلى فشل موقعك وجعله بطيئاً.

اقرأ الكثير من المقالات قبل النشر

قبل البدء بالكتابة احرص على قراءة الكثير من المقالات المتعلقة بمجال عملك، إن كنت مدوناً تقنياً فمن المستحسن متابعة المدونات التقنية لمدة شهر أو شهرين لمعرفة ما ينشرون المحترفون وملاحظة أسلوبهم الذي يجذب القراء.

يقع الكثير من المدونين في أخطاء منها أنهم يكتبون مقالات تعجبهم شخصياً ولا تعجب القراء، لابد من استطلاع رأي الجمهور واستشعار ما يمكن أن يعجبه، تخيل أنك القارئ واكتب للناس مقالات تتوقع أنهم يبحثون عنها.

إنشاء حسابات التواصل وربطها بالمدونة

قم بإنشاء حسابات تواصل اجتماعي على فيسبوك وتويتر وانستغرام، يمكنك استخدام بقية المنصات أيضاً ولكن هذه الثلاثة هي الرئيسية بلا منازع لنشر المقالات والترويج لها.

من الأشياء الجميلة في فيسبوك وتويتر ميزة الجدولة، وأقصد بالجدولة أن تنشر منشوراً في فيسبوك أو تغريدة في تويتر وتجعلها تظهر في وقت مستقبلي تختاره أنت، هذه الميزة غير متاحة في حسابات فيسبوك العادية وهي متاحة فقط في الصفحات.

تساعدك الجدولة على تنظيم وقتك، بدلاً من الاستيقاظ في صباح كل يوم يمكنك جدولة منشور صباحي بعنوان صباح الخير مثلاً، وهكذا تستغل وقتك بشكل كامل وتجعل الصفحات تنشر بالنيابة عنك حتى في أوقات نومك.

النشر بشكل يومي وعدم التوقف

انشر يومياً في المدونة ولو مقالاً واحداً على الأقل ولا تتوقف أبداً عن النشر، عندما يكون النشر يومياً فإن هذا يشعر القارئ بأن الموقع على قيد الحياة وينبض بالمحتوى المتجدد، لا تطلب من الناس التفاعل على منشوراتك واحرص على كسب ثقتهم بالمعلومات المميزة والفريدة ومهما تأخر ظهور مدونتك وانتشارها فلا مشكلة، سيحدث هذا في النهاية.

حسام الخوجه
حسام الخوجه
‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏كاتب محتوى ومحاضر في تقنيات الصحافة والإعلام، مدرب مهارات العمل عن بعد والتسويق الرقمي.