القائمة الرئيسية

الصفحات

شروط الانتقال وتغيير التخصص بين الجامعات السورية

تغيير التخصص
في هذه المقالة أناقش كيفية الانتقال بين الجامعات السورية وكيفية تغيير التخصص الدراسي والفارق بينهما وشروط كل حالة، يمكنك الاستناد إلى هذه المعلومات إن كنت طالباً في الجمهورية العربية السورية.

1- شروط تغيير التخصص

في هذه الحالة يقوم الطالب بالانتقال من (كلية أو معهد) إلى اختصاص جديد في (كلية أو معهد) ولا يهم إن كان التخصص الجديد في المحافظة نفسها أو في محافظة جديدة غير التي يقيم فيها الطالب، أمثلة: الانتقال من كلية العلوم قسم الفيزياء بجامعة دمشق إلى كلية الحقوق بجامعة دمشق، أو الانتقال من المعهد التقاني للحاسوب بجامعة حلب إلى كلية الهندسة الزراعية بجامعة دمشق وهكذا.

الشروط والأحكام

  • ينبغي أن يكون الطالب حائزاً على مجموع في الثانوية العامة يكفي لدخوله الكلية أو المعهد الجديد في السنة التي نجح بها الطالب وفي السنة التي يريد تغيير تخصصه فيها أيضاً، يعني في نتائج المفاضلتين معاً.
  • ينبغي ان لا يكون الطالب مستنفذاً.
  • يمكن للطالب الانتقال إلى تخصص جديد عام أو موازي وكذلك يمكن الانتقال من معهد إلى كلية ومن كلية إلى معهد دون أي مشكلة ولكن بشرط تحقق البند رقم /1/ ولا يتم النظر إلى ورقة الرغبات في المفاضلة التي أجراها الطالب ويحتفظ بها للذكرى فقط.
  • لا يشترط نجاح الطالب في السنة الأولى قبل انتقاله إلى تخصص جديد.
  • لا يسمح لطالب السنة الأخيرة بالانتقال أو تغيير تخصصه.
  • يجوز اختيار تخصص جديد موجود في مفاضلة التعليم الموازي ويجوز التغيير من تخصص في التعليم الموازي إلى تخصص في التعليم العام ومن معهد إلى كلية وهكذا، المهم هنا هو مجموع الدرجات في الثانوية فقط ولا مشكلة في الانتقال من عام إلى موازي أو موازي إلى عام أو معهد إلى كلية أو كلية إلى معهد، المهم فقط هو درجات الشهادة الثانوية.

2- شروط الانتقال بين الجامعات

في هذه الحالة يقوم الطالب بالانتقال من جامعة إلى جامعة مع الاحتفاظ بتخصصه في الجامعة الجديدة، ومن الأمثلة على ذلك: الانتقال من كلية الاقتصاد بجامعة حلب إلى كلية الاقتصاد بجامعة دمشق، ومن كلية الحقوق بجامعة دمشق إلى كلية الحقوق بجامعة حلب ومن معهد الحواسيب بدمشق إلى حلب وهكذا.

الشروط والأحكام

  • ينبغي أن يكون الطالب ناجحاً في السنة الأولى قبل الانتقال إلى جامعة جديدة بشكل نظامي وليس ترفعاً إدارياً، ولا يشترط أن يكون الطالب ناجحاً في جميع المواد حيث يسمح لحملة 3 مواد بتقديم طلب النقل.
  • ينبغي ان لا يكون الطالب مستنفذاً.
  • لا يتم النظر إلى مجموع الطالب في الشهادة الثانوية ويتم الاحتكام إلى البند رقم /1/ فقط.
  • يمكن التحويل بين الكليات والمعاهد الموجودة في الجامعات الرئيسية التالية (دمشق، حلب، البعث، الفرات، حماه، تشرين، طرطوس) ويسمح لطلبة هذه الجامعات بالانتقال إلى جميع الجامعات السورية.
  • يسمح لطلبة فروع الجامعات بالانتقال إلى فروع الجامعات فقط ولا يسمح لهم بالانتقال إلى مراكز الجامعات الرئيسية وتكون فروع الجامعات هي الفروع التالية (درعا، السويداء، القنيطرة، إدلب، الحسكة، الرقة، تدمر، السلمية).
  • الطلبة المقبولين وفق مفاضلة أبناء المناطق الشرقية لا يسمح لهم بالانتقال إلى بقية الجامعات الحكومية إلا إذا كانت شهاداتهم في الثانوية العامة تؤهلهم لدخول التخصص الجديد.
  • لا يسمح لطالب السنة الأخيرة بالانتقال أو تغيير تخصصه.

المزيد من الأمثلة

يرجى قراءة هذه الحالات بشيء من الهدوء وفهم كل حالة لوحدها حتى يدرك الطالب ما يحق له ومالا يحق له:

  • الانتقال من كلية الحقوق بجامعة حلب إلى كلية الحقوق بجامعة دمشق، جائز، والشرط الوحيد هو النجاح في السنة الأولى.
  • الانتقال من كلية الحقوق بجامعة حلب إلى كلية الاقتصاد بجامعة دمشق، جائز، والشرط الوحيد هو أن يحمل الطالب شهادة ثانوية تتيح له دخول كلية الاقتصاد في سنة نجاحه + أن تكون درجاته كافية لدخول كلية الاقتصاد في سنة تغيير التخصص (يعني في المفاضلتين معاً).
  • الانتقال من المعهد التقاني الطبي عام إلى كلية الحقوق موازي، جائز، والشرط الوحيد هو أن يحقق الطالب درجة كلية الحقوق في مفاضلة التعليم الموازي في سنة نجاحه + أن يحقق درجة كلية الحقوق في مفاضلة التعليم الموازي في سنة تغيير التخصص.

مواعيد الانتقال وتغيير التخصص

تكون مواعيد الانتقال وتغيير التخصص في بداية كل عام دراسي بعد صدور نتائج المفاضلات، مثلاً يمكن للطالب الانتقال إلى تخصص جديد (عام) خلال 15 من تاريخ صدور نتائج المفاضلة العامة، وإلى تخصص (موازي) خلال 15 يوماً من تاريخ صدور نتائج مفاضلة التعليم الموازي، وتختلف هذه المواعيد من سنة إلى أخرى، لهذا ينبغي السؤال في مقر وزارة التعليم العالي للحصول على مواعيد دقيقة.

حسام الخوجه
حسام الخوجه
‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏كاتب محتوى ومحاضر في تقنيات الصحافة والإعلام، مدرب مهارات العمل عن بعد والتسويق بالعمولة والربح من الإنترنت.