القائمة الرئيسية

الصفحات

عمليات تكبير الثدي وتأثيرها على جسم المرأة

 قامت رضوى الشربيني باستضافة الدكتور مجدي يعقوب في حلقة من حلقات برنامجها هي وبس، وذلك لسؤاله عن عمليات تكبير الثدي وتأثيرها المحتمل على جسم المرأة، نظراً لكونه طبيباً جراحاً متخصصاً في إجراء العمليات التجميلية.

عمليات تكبير الثدي وتأثيرها على جسم المرأة

مقاسات تكبير وتصغير الثدي

كشف الدكتور مجدي في اللقاء أنه لا توجد مقاسات رسمية معتمدة لأحجام الثدي قبل وبعد العملية الجراحية، وأن على الطبيب عدم التقيد التام بالأرقام والاعتماد على تقديره الشخصي، وينبغي أولاً موافقة الشخص الذي ستجرى له العملية بشكل خطي.

تأثير عمليات الثدي على الرضاعة

وفقاً للدكتور مجدي يعقوب فإن عمليات تكبير الثدي لا تؤدي إلى أضرار بالنسبة للرضاعة، بينما قد تؤدي عمليات تصغير الثدي إلى مشاكل في الرضاعة بنسبة 50% وذلك لأن الثدي مقسم إلى عدة أقسام وأي استئصال قد يؤدي إلى انخفاض نسب الإرضاع.

آلام عملية تكبير أو تصغير الثدي

إن أوجاع عمليات الثدي غير مؤلمة بشكل كبير ولكن هذا قد يحدث بنسبة نادرة، هذا ما قاله الدكتور في الحلقة وذكر أن الألم قد يحدث ولكن هذا مؤشر سلبي يدل على عدم نجاح الجرّاح وعدم كفاءته.

إعادة توزيع الدهون في الثدي

على ذمة الدكتور مجدي فإن إعادة توزيع الدهون في الثدي هي إجراء فاشل علمياً ولا يوجد في العالم حالات ناجحة لحقن الدهون في الثدي بعد 6 أشهر، وهو ممتاز في المؤخرة ولكنه غير ناجح في الثدي، لأن نسبة الدهون التي تعيش في الثدي لا تتجاوز 20% والبقية كلها تتليف وتصغر وتتسبب بالتليف في الثدي.

استشيري طبيبك قبل اللجوء للعمليات

إن هذه المقالة هي تلخيص لما شاهدته في حلقة من حلقات برنامج هي وبس، وقبل إجراء أي عملية تجميل يرجى استشارة الطبيب الخاص ثم التصرف وعدم الاعتماد على أي معلومات مصدرها الإنترنت أو التلفزيون، وقد اخترت نشر هذا الفيديو للثقافة العامة فقط.

حسام الخوجه
حسام الخوجه
‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏كاتب محتوى ومحاضر في تقنيات الصحافة والإعلام، مدرب مهارات العمل عن بعد والتسويق الرقمي.