القائمة الرئيسية

الصفحات

أهمية تخصص الرياضيات ودوره في حياتنا اليومية

 يتجنب كثير من طلابنا الناجحين في الثانوية العامة دخول تخصص الرياضيات في الجامعة، ويعود ذلك لأسباب أكاديمية واجتماعية مختلفة، فهيا بنا نتعرف على تخصص الرياضيات ومجالات عمله ودوره في حياتنا اليومية.

أهمية تخصص الرياضيات ودوره في حياتنا اليومية

أهمية تخصص الرياضيات في حياتنا

إن تخصص الرياضيات هو الأكثر تشاركية مع بقية التخصصات الجامعية، فهو حجر الأساس في تخصصات الهندسة المعلوماتية والمدنية والمعمارية والميكانيكية والكهربائية، وهو الأب الروحي لتخصص الفيزياء والعامل المساعد لتخصص الكيمياء.. الخ.

مجالات عمل خريجي الرياضيات

بالإضافة للعمل في مجال التدريس، يمكن لخريجي تخصص الرياضيات العمل في تحليل البيانات ضمن الشركات، أو الخضوع لدورات في البرمجة والعمل في قطاع البرمجة، كما يمكن للمتخصص في الرياضيات العمل في البحوث والمراكز العلمية.

أسباب ابتعاد الطلاب عن الرياضيات

في عالمنا العربي يبتعد الطلاب عن تخصص الرياضيات لأسباب كثيرة من بينها ضعف التدريس المدرسي والاعتماد على الحفظ وغياب التطبيق العملي لدراسة الرياضيات، مما يجعل الطالب لا يلامس فوائد الرياضيات التطبيقية ودورها في العلوم الحديثة.

دعوة إلى الاهتمام بالرياضيات في حياتنا

لقد أصبحت الرياضيات في وقتنا الراهن أكثر أهمية من أي وقت مضى، فهي تستخدم اليوم في الذكاء الاصطناعي وتكنولوجيا الفضاء وعلوم الحاسوب، مما يجعل تعلمها أمراً في غاية الأهمية للأجيال القادمة، لذا فمن المستحسن لأولياء الأمور أن يهتموا بها إلى جانب اللغات الأجنبية.

حسام الخوجه
حسام الخوجه
‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏كاتب محتوى ومحاضر في تقنيات الصحافة والإعلام، مدرب مهارات العمل عن بعد والتسويق الرقمي.