القائمة الرئيسية

الصفحات

نصائح حسام الخوجه للطالب الجامعي الجديد

نصائح حسام الخوجه للطالب الجامعي الجديد

عزيزي الطالب الجامعي الجديد أهلاً وسهلاً بك في مدونتي الإلكترونية، ستجد هنا مجموعة من النصائح والمعلومات العامة في مجالات التعليم العالي والتوجيه المهني، يسعدني اليوم وقبل بداية حياتك الجامعية أن أقدم لك مجموعة نصائح عامة تفيدك في حياتك العلمية والمهنية.

احرص على تعلّم اللغة الإنكليزية

هي النصيحة الأكثر أهمية، لن تكون خريجاً مميزاً إن لم تتقن اللغة الإنكليزية، أقولها لك بمنتهى البساطة والوضوح: إن لم تكن متقناً للغة الإنكليزية، فإنك ستكون مستقبلاً مجرد موظف تقليدي براتب تقليدي وترقيات تقليدية.

عملية إتقان اللغة ليست بالأمر اليسير، يجب عليك أن تجعلها شغفاً وأسلوباً للحياة فمثلاً يمكنك اتباع دورات تدريبية خلال سنوات الدراسة الجامعية، ويمكنك إغناء تلك الدورات بمشاهدة الأفلام السينمائية من غير ترجمة ومحاولة متابعة الأفلام الكرتونية بلغة أجنبية وكذلك مشاهدة قنوات تعليم اللغة الإنكليزية أو الاستماع للأغاني.

إن اللغة الأكثر أهمية على الإطلاق هي اللغة الإنكليزية، قد يبهرك جمال بعض اللغات الأخرى فتجد نفسك راغباً بدراستها بدلاً من اللغة الإنكليزية، وقد تتهرب من الإنكليزية بسبب ماضٍ سيءٍ معها في المرحلة الثانوية، لكن، أنا أنصحك بعدم إضاعة الوقت والبدء الآن بتعلم اللغة الإنكليزية قبل اللغات الأخرى.

بعد تعلم الإنجليزية سوف تزداد فرصتك في الحصول على المنح الدراسية والدورات التدريبية المجانية خارج البلد، بالإضافة إلى فرصة العمل في الخارج والحصول على عروض مختلفة، فإن لم تكن لغتك جيدة فهذا يعني أنك سوف تخسر 80% من تلك المزايا والفرص.

مهارات الحاسوب شيء أساسي

من الضروري إتقان مهارات الحاسوب، ومن المتعارف عليه أن شهادة ICDL الرخصة الدولية لقيادة الحاسوب تؤهل حاملها للعمل على الكومبيوتر في جميع الوظائف الإدارية، وهي تتألف من منهج متكامل: بدايةً من برنامج Word محرر النصوص مروراً ببرنامج Excel للجداول البيانية وصولاً لبرنامج Access لقواعد البيانات وPower point للعروض التقديمية، بالإضافة إلى استخدام نظام التشغيل الحاسوبي Windows وامتلاك المعارف النظرية في مكونات الحاسب وتكنولوجيا المعلومات واستخدام شبكة الإنترنت.

تتألف الشهادة من 7 أقسام: Word, Excel, Power point, Access, Internet, Information Technology, Windows.

في حال عدم قدرتك على حيازة شهادة ICDL فأنا أنصحك بالاستماع لبعض الجلسات المسجلة على يوتيوب والاكتفاء بها دون شهادة، مثلاً اكتب في نافذة بحث يوتيوب "تعليم Word بالعربية" وسيظهر لك آلاف الشروحات لهذا البرنامج وهكذا افعل مع كل قسم من أقسام ICDL السبعة، حتى وإن لم تكن حاصلاً على شهادة ICDL فمن الممكن ذكر مهاراتها ضمن سيرتك الذاتية.

يمكنك كتابة العبارات التالية في حقل المهارات Skills:

  • مهارة التعامل مع برمجيات Microsoft Office.
  • مهارة استخدام البريد الإلكتروني.
  • نظام التشغيل Windows.

التخلص من المحبطين

رقة القلب والوفاء خصلة جميلة من الخصال الإنسانية، إلا أنها يجب أن تستخدم في مكانها الصحيح ومع الأشخاص الذين يستحقون الوفاء، أما قضاء الوقت مع المحبطين والسلبيين فهو سيدمرك تماماً، عندما تشعر أنك غير قادر على تحويل الشخص السلبي والمحبط إلى إيجابي، بادر بالانسحاب فوراً.

قد يتذرع الإنسان السلبي بالواقع السلبي كتبريرٍ لسلبيته، لكن هذا لن يفيد نهائياً فجميعنا يعلم حجم السلبية الموجودة في الواقع العربي ونحن في الوقت نفسه لا نملك إلا أن نكون إيجابيين وسط هذا الإحباط والدمار.

العمل التطوعي في "الشركات"

العمل التطوعي يبني شبكة من العلاقات العامة المفيدة، لكن عليك أن تحدد إلى أين ستذهب، فالكثيرون باتوا يصرفون جهدهم وطاقتهم في مجالات خاطئة لا تفيدهم ضمن تخصصاتهم الجامعية.

يفضّل التطوع لدى مؤسسة مرخصّة بدلاً من التطوع في فريق تطوعي، يشمل هذا الشركات التجارية والصناعية والخدمية والمنظمات غير الربحية والجمعيات ومختلف أنواع المنشآت، ليكن التطوع في منشأة مرخصة وأنا وجدت هذا مفيداً في بناء المهارات، إن هذا هو رأيي الشخصي.

اقرأ الكثير من المقالات العلمية

من مشاكل هذا الجيل أنه لا يقرأ، وإذا ما قرأ فإنه يقرأ القصص والروايات والمقالات السياسية والدينية الجدلية وما تحرره الصحافة الصفراء من مقالات انفعالية مثيرة للجدل، وللإنصاف فإن الروايات قد تكون مفيدة في تنمية خيالك وتشجيعك على القراءة إلا أنها لن تكون مصدراً كافياً للمعلومة.

أنصحك بقراءة الكثير من الكتب ويفضل أن تكون ضمن تخصصك الجامعي، يمكنك البحث عن أي كتاب باستخدام الطريقة التالية:

  • اكتب اسم الكتاب وضع خلفه .pdf في محرك البحث Google.

كبداية، قد لا تمتلك الصبر الكافي لقراءة الكثير من الكتب، ناهيك عن الثمن الباهظ للكتب الحديثة، لذا أنصحك باستبدال الفكرة مؤقتاً وقراءة الكثير من المقالات القصيرة.

اكتب قائمة بالأهداف

عملية كتابة قائمة بالأهداف توفر الوقت وتسهم في رفع المعنويات ومنع التشتت، يجب أن تراجعها بشكلٍ شبه يومي وأن تقوم بالتعديلات اللازمة عليها، استخدم القلم الرصاص والممحاة لهذا الغرض.

أنواع الأهداف

  • أهداف استراتيجية بعيدة المدى
  • أهداف متوسطة سنوية
  • أهداف شهرية قصيرة

استخدم Google بدلاً من فيسبوك

أنصحك بشدة أن تحاول تخصيص الوقت الأكبر من جلوسك على الانترنت لاستخدام Google، ومن فوائد محركات البحث عموماً أنها تقدم المعلومات لمن يطلبها من غير تشويش، بينما تقدم شبكات التواصل الاجتماعي الكثير من السخف وإضاعة الوقت، إن استخدامك لفيسبوك كوسيلة لزيادة الثقافة ليس أمراً جيداً بشكلٍ عام.

ملاحظة: إن شئت استخدام وسيلة تواصل اجتماعي لمتابعة الأخبار العلمية، فأنا أنصحك باستخدام تويتر بدلاً من فيسبوك.

ملاحظة 2: افتح صفحتك الشخصية في فيسبوك وادخل على التبويب "حول" وقم بإلغاء الإعجاب بجميع الصفحات غير المفيدة لك.

حوّل دراستك إلى تدوينات

عند تعلمّك لشيءٍ ما، حوله فوراً إلى تدوينة وانشرها في شبكات التواصل الاجتماعي، ربما يسهم هذا في زيادة حفظك للمعلومة ويزيد من شغفك العلمي كما أنه سيساعد الآخرين ويزيد من احترام المجتمع لك.

لا تكن في صراعٍ مع الأهل

جميع الأهالي في الحقيقة يحبون أولادهم، إلا أن بعضهم لا يتقن الأسلوب الذي يعبّر به عن حبه للأولاد فتراه غالباً ما ينفعل ويتصرف بشكلٍ خاطئ مع أولاده، هذه الظاهرة تكون وليدة الخوف على الأبناء ويظن الآباء والأمهات أنهم بهذه الطريقة يساعدون أولادهم.

عندما تتعرض لبعض التصرفات السيئة من قبل الأهل فما عليك إلا بالصبر والتحلي بروح الدعابة والهدوء، لا يمكننا تغيير أفكار الناس بسهولة ولا يمكننا إجراء دورات إلزامية لهم في الوقت الحالي، عليك أن تحتمل هذا وأن تكون صديقاً لهم وإلا فإن دراستك سوف تكون في خطر وتركيزك سيكون في مهب الريح.

النصيحة الأخيرة: لا تحزن

لا تحزن على ما فات وانظر للمستقبل بعيون جديدة، من المؤكد أن نسبة 95% من الطلبة فقدوا أحلامهم الدراسية لحظة صدور نتائج الثانوية، منهم من كان يرغب بدراسة الطب ومنهم من كان يرغب بدراسة الهندسة أو الأدب الإنكليزي لكن المجموع الدراسي لم يسمح لهم بذلك، حسناً، لن يكون الجلوس والبكاء هو الحل، يكمن الحل في الرضى والتطلع لمستقبل مميز ضمن الإمكانيات المتاحة.

حسام الخوجه
حسام الخوجه
‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏كاتب محتوى ومحاضر في تقنيات الصحافة والإعلام، مدرب مهارات العمل عن بعد والتسويق بالعمولة والربح من الإنترنت.